كيف أتعامل مع الزوجة النرجسية؟ وكيف يُمكن تقويمها

كيف أتعامل مع الزوجة النرجسية ؟ نعلمُ أن النرجسية هي الإفراط في الشعور بأهمية الذات، تلك السمة التي يقترن بها سمات أخرى مجتمعة، من أنانية وحب للذات وثقة مبالغ فيها في النفس إلى حد التعالي والكبر والغرور، إضافة إلى التسلط والعناد.. وعليه، ربما يعتد به خيارًا محفوفًا بالمخاطر أن تتعامل مع زوجة نرجسية بطبعها، إلا أن هناك بصيص من الأمل في أمر تقويم تلك الزوجة.

كيف أتعامل مع الزوجة النرجسية؟

كيف أتعامل مع الزوجة النرجسية

صُنفت النرجسية باعتبارها من قبيل الأمراض النفسية التي تنشأ نتاجًا للغرور المتزايد والأنانية إلى أبعد حد، علاوة على مستويات عالية من حب الكسب والتملك.. وطالما تحتاج المرأة النرجسية إلى الإطراء المتزايد وعبارات المديح من الآخرين، لأن آرائهم تهمها بطبيعة الحال.

تفتقر الزوجة النرجسية إلى ما يطلق عليه خبراء علم النفس إلى علاقات الأشياء الكاملة، حيث يمكن إرجاع معظم المشاكل الزوجية إلى قضايا الأسرة، والزوجة النرجسية ليست استثناء من هذا، فبسبب العظمة المصاحبة لها تفتقر إلى التعاطف، وهذا ما يوقع الزوج في مشكلات لا متناهية.

كما أن تلك الزوجة لا يخول لها تكوين علاقة اجتماعية ناجحة، لأن الزواج جزء منه مبنيّ على التضحية والتنازلات، إلا أنها تفكر في نفسها فقط دون الشعور بالغير، تسعى لأهدافها فقط لا في سبيل الآخرين، فكيف لها أن تكون زوجة كما ينبغي أن يكون؟ وماذا لو أصبحت أمًا؟

لذا جمعنا لكم معشر الرجال سبلًا وافية للتعامل مع الزوجة النرجسية إن كان لأي منكم حظه السعيد في الزواج منها.. على النحو التالي:

1- الحذر في التعامل

لا يجب أن يستسلم الرجل بكافة مشاعره وجوارحه إلى تلك المتسلطة، فعليه أن يكون حذرًا بالقدر الذي لا يخول لها استنزافه.. كما أنه عليه التحوط حول ما تفتعله من مواقف أمام الآخرين لغرض إظهار نفسها ونيل إعجابهم، فالأمر لا يتناسب مع كرامة زوجها.

لا يفوتك أيضًا:  كيفية التعامل مع الشخصية النرجسية و الشخص النرجسي

2- التعامل ببرود

يكون مجديًا في بعض الأحيان أن يحرمها زوجها مما تتوق الحصول عليه وهو الاهتمام، فعليه ألا يلقي باله بشأنها، ويجعلها تستشعر وكأنها على الهامش.. حتى وإن كان يُحبها فالأمر أشبه بتقويم طباعها، وما كان له أن يحتمل طباعها تلك إلا وهو يُحبها.

3- مواجهتها بالحقيقة

أي يصارحها بشأن ما يشعر به حيالها، ويكون صريحًا بما يتعلق بالسلوكيات الصادرة منها والتي لا يطيق تحملها بعد.. حتى تستشعر ولو في قرارة نفسها أن شخص يحتاج إلى التغيير والتقويم، ويكون من شأنها إدراك الأمور على نحوها الصائب.

هذا ونجد أن الحوار في ذاته يُعتد به علاجًا لشخصية تلك المرأة لاسيما إن كانت في بداية النفور من ذاتها، فحاول أن تشاركها بكل ما يُزعجك في طباعها وتصرفاتها، دون أن تتسبب في استفزازها أو إغضابها بقدر كبير.. فقط الحوار على محمل الجدية غير المصطنعة.

لا يجب أن يشوب حديثك ببعض الانتقاد اللاذع، حيث إن هذا ينفرها من الحديث برمته، فهي التي لا تستطيع تقبل النقد وقد اعتادت على الإطراء، كما أنها شخصية هشة بذاتها لا تمثل في الواقع ما تُظهره للآخرين من ثبات وحزم.

4- كن واثقًا في نفسك

لا يجب أن يكون الرجل الذي يتساءل كيف أتعامل مع الزوجة النرجسية فاقدًا للثقة بذاته، لأنه يكون بذلك عرضة لأن تسيطر عليه هي بثقتها الزائدة عن الحد، ولا يقتصر عند هذا الحد، إن لم ينجم عنها سيطرة كاملة على معتقداته وأفكاره، لتنقلب الأمور أمامه رأسًا على عقب.

لا يفوتك أيضًا:  كيف يتم التعامل مع الزوجة الخائنة بـ 9 طرق مختلفة

5- لا تجعلها تقلل منك

عادةً ما ترتبط الشخصية النرجسية في المرأة بمحاولات شتى للتقليل من شأن المحيطين بها، ولن يفلت زوجها من هذا التعامل بطبيعة الحال، لذا –حفظًا لماء وجهه- عليه ألا يترك الأمور لها كما تشاء، وما إن حاولت التقليل من شأنه مرة عليه التصرف بحزم وجدية، حتى لا تكرر تلك الفعلة ثانية.

6- وضع الحدود

إن لم يكن أمامك طائل من إصلاح تلك المرأة على النحو المرغوب، وتريد مع ذلك الاحتفاظ بعلاقتك معها كزوجة وأم، عليك أن تضع المسافات المريحة بينك وبينها، حتى لا تصير حياتك جحيمًا إن انتبهت إلى كل ما يغضبك منها.

7- الثناء عليها بصدق

ربما تنتظر الزوجة النرجسية من زوجها الكثير من المدح على أنوثتها الطاغية وجمالها الفريد، فلا تستمر حياتهما الزوجية ولو ليوم واحد دون أن يُعطيها من الاهتمام والحب أنهارًا جارفة.. والاهتمام يكون ماديًا ومعنويًا وحميميًا أيضًا.

لذا يُمكن في إطار التعامل مع الزوجة النرجسية على نحو سويّ الإطراء عليها بكلام معسول يقع عليها وقع السحر والانبهار.. شريطة أن يكون صادقًا نابعًا من القلب والقناعة، لا عن مجاملة زائفة.

لأن ذلك يُبهجها لأنها تعلم مدى صدق الكلمات.. كما تعلم تمامًا تلك الكلمات الزائفة التي تُلقى على مسامعها حتى وإن كانت ترضيها فلا تصدقها، أما الكلمات الصادقة من زوجها الحاني فهي لا تشك في حقيقتها.

ربما يُعتد بتلك الطرق قاسية نوعًا ما، إلا أن الأمر لا يخلو من حزم الرجل الضروري في التعامل مع الزوجة النرجسية.. إن كان راغبًا في استمرارية العلاقة بينهما دون أن تؤول إلى الانفصال في نهاية المطاف.

لا يفوتك أيضًا:  كيف يمكن التعامل مع الزوجة الغيوره ؟

لماذا الزواج من نرجسية يُعرضك للخطر؟

كيف أتعامل مع الزوجة النرجسية

هناك دراسة أشارت إلى أن المرأة النرجسية تجعل الرجل يستشعر الكبت والفتور في علاقته بها، مما يجعله عرضة للإصابة بأي من الأمراض النفسية، لاسيما إن كان لا يُدرك كيف يتعامل مع الزوجة النرجسية..

تكون تلك العلاقة من قبيل العلاقات السامة لأن المرأة فيها:

  • لا تشعر بالغيرة على زوجها، لأنها من الأساس لا تقارن ذاتها بغيرها من النساء، فهي الأبهى والأفضل والأجمل على الإطلاق.
  • ترفض الاجتماع مع عائلة زوجها، ولا تتقبل الحديث معهم أو زيارتهم، لأنها تشعر بالعظمة والتفوق عليهم.
  • تفضل الذهاب إلى الأماكن المرفهة، والعيش وفق الكماليات لا ترضى أو تقنع بالمستوى الأقل مما تستحق في رأيها.
  • شديدة الذكاء والتباهي كذلك وربما تتشبه بصفات بعيدة عنها في الواقع، مما يجعلها مرغوبة في أعين الكثير من الرجال.
  • لا تعني بإنجازات زوجها أو طموحاته أو حتى مشكلاته، فقط تسلط الضوء على ذاتها ورغباتها.
  • تتعالى على زوجها في كثير من الأحيان باعتبارها إضافة كبيرة إلى حياته ومكسب كبير ما كان يحلم أن يصل إليه.
  • لا تُشعر الرجل بالأمان، لأنها لا تفضل إلا نفسها، وهذا ما يجعله لا يرى فيها أي عاطفة نحوه مهما كان الأمر بينهما.

من أكبر المشكلات التي تصاحب وجود زوجة نرجسية أنها ستخطو باستمرار على مشاعرك، وفي بعض الأحيان يكون ذلك متعمدًا منها، لأنها تسعى إلى تعزيز احترامها لذاتها الهش.

  • ماريهان أحمد
  • منذ شهر واحد
  • المشاكل الزوجية

اسئلة شائعة

  • هل يُمكن أن تستمر العلاقة مع الزوجة النرجسية؟

    نعم إن كان الزوج من الحزم والقوة ما يخول له انتقاء أفضل آليات التعامل مع هذا النوع من النساء.

  • هل الشخصية النرجسية تتباهى بجسدها؟

    بالفعل فإن أكثر ما تقوم به المرأة النرجسية أن تتباهى بجمالها وأنوثتها.

  • هل تعتبر الزوجة النرجسية على قدر من مسؤولية اتخاذ القرار؟

    لا تتحمل تلك المرأة أي قدر من المسؤولية.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.