تجربتي مع ألم الورك

تجربتي مع ألم الورك أحب أن أنقلها لجميع المهتمين والباحثين عن الأسباب التي تؤدي لآلام الورك المفاجئة، فهذا النوع من الألم شديد للغاية، وبالطبع لابد من التشخيص السريع بسبب الإصابة بهذا الألم من أجل الحصول على العلاج المناسب، فكلما طلب المريض المساعدة الطبية بشكل أسرع، كلما زادت فرص السيطرة على المرض في مراحله المبكرة.

تجربتي مع ألم الورك

لم تكن تجربة مريحة تجربة المعاناة من آلام الورك، ولكن لكل مرض علاج طالما سعى الإنسان لطلبَه، ولقد بدأت تجربتي مع آلام الورك كما يلي:

  • بدأت معاناتي عندما شعرت بألم شديد في أعلى الفخذ.
  • أصبحت أشعر بالألم في كل وقت، سواء عند الذهاب إلى العمل أو النوم.
  • كنت أعتقد أن الأمر عارض وبسيط وسوف يختفي مع الوقت.
  • ولكن الألم زاد والمًُشكلة تعقدت.
  • هنا بدأت في التفكير بزيارة طبيب، وذلك للفحص الطبي والتشخيص والحصول على علاج لألمي الذي أصبح لا يحتمل.

زيارة الطبيب لفحص ألم الورك

ذهبت للطبيب وشَرحت له تفاصيل الألم الذي أشعر به، ولذلك بدأ معي الإجراءات التالية:

  • قمت بإجراء بعض الفحوصات اللازمة.
  • أخبرني الطبيب أن مشكلتي المفاصل.
  • وصف لي بعض الأدوية التي تساعد في تخفيف الألم.
  • كذلك وصف لي الطبيب الأدوية المضادة للالتهابات وبعض المراهم.
  • اتبعت تعليمات الطبيب، وتَناولت الدواء في ميعاده، وبعد بعض الوقت بدأت أشعر بالتحسن، وزوال الألم شيء فشيئًا.
  • ولذلك تعلمت من تجربتي مع ألم الورك ألا أصبر على أي ألم، فهذا قد يدهور من الحالة الصحية، ويجعل العلاج أصعب.

اقرأ أيضاً:  تجربتي مع العصفر للخوف

أسباب مختلفة لآلام المفاصل

تجربتي تجربتي مع ألم الورك تم تشخيصها أنها بسبب وجود ألم المفاصل، ولكن يوجد بعض الأسباب العامة ومنها:

  • الإصابة بكسر في الورك، بسبب مرض هشاشة العظام أو التعرض لحادث ما، ويزيد هذا الأمر عند كبار السن.
  • التهاب الأوتار نتيجة الإفراط في استخدام هذه الأوتار.
  • الاصابة بالشد العضلي الذي يحدث بسبب تمزق الأوتار التي تقوم بتدعيم الوركين.
  • التهاب الجراب الذي يكون بالقرب من مفصل الورك، والجراب عبارة عن أكياس تحتوي على سوائل تحمي العضلات والعظام والأوتار.
  • سرطان العظام واحد من الأسباب المحتملة التي تؤدي إلى الشعور بآلام في الورك.

تجربتي مع ألم الورك

لماذا الرياضيين معرضين لـ آلام الورك؟

أبرز الفئات التي تتعرض لآلام الورك هي فئة الرياضيين، وذلك بسبب التالي:

  • حدوث تمزق في شفا الورك.
  • يحدث عادة نتيجة القيام ببعض الحركات متحررة الالتواء.

اقرأ أيضاً:  تجربتي مع ألم الكتف الأيسر

علاقة الأوعية الدموية بآلام الورك

بعد معرفة تجربتي مع ألم الورك، قد يحدث الألم بسبب حالة تخص الأوعية الدموية، وهي كما يلي:

  • انعدام الأوعية الدموية بمعنى عند عدم تدفق الدم بشكل سليم.
  • يتسبب ذلك الأمر في موت الأنسجة.
  • وهنا عدم تدفق الدم من الممكن أن يؤدي لحدوث كسر في العظام.
  • وربما تحدث تلك الحالة بسبب استخدام بعض المنشطات ولفترات طويلة من الزمن.

تجربتي مع ألم الورك

أعراض ألم الورك

هناك عدد من الأعراض التي قد تظهر على الشخص الذي يشتكي من ألم في الورك، ومن ضمن هذه الأعراض ما يلي:

  • ألم عند الجلوس لفترة طويلة، ومن الممكن أن يقل الألم عند الحركة.
  • تصلب في الورك مع الشعور بألم في الفخذ والأرداف.
  • الشعور بألم حاد من أعلى حتى أسفل الساق.
  • عدم قدرة المصاب على ممارسة حتى الأنشطة الخفيفة.
  • صعوبة في القيام بالنشاطات اليومية مثل النوم أو الجلوس.
  • الشعور بألم شديد عند صعود السلم أو النزول منه.
  • الشعور بألم مبرح في الركبة خاصةً وقت الانحناء.
  • ظهور ألم في المفصل مما يؤدي لصعوبة في المشي.
  • وجود تورم في المنطقة الورك.
  • شعور بألم شديد عند حمل الأوزان خاصة الثقيلة.
  • من الممكن أن يلاحظ المريض أن ساقه بسبب الورك المصاب قد قصرت.

تشخيص ألم الورك

بعد الاطلاع على تجربتي مع ألم الورك، نؤكد على أن هذا النوع من الألم يتم تشخيصه على يد طبيب محترف، حيث:

  • يطلب الطبيب عند التشخيص معرفة العمر والتاريخ المرضي، وكل الأعراض التي ظهرت على المريض.
  • يمكن أن يطلب الطبيب قيام المريض بالأشعة السينية.
  • يقوم الطبيب بتصوير الوركين والظهر لكي يكتشف مصدر الألم.
  • هذه الأشعة قد تظهر تآكل في العظام أو وجود سوائل كافية بين المفاصل أم لا.
  • بعد ذلك يتم الفحص البدني، حيث يقوم الطبيب بفحص بعض الحركات الخفيفة، حتى يتضحى للطبيب إن كان المريض يعاني من مشكلة العرج أو عدم القدرة على السير.
  • كذلك يتم فحص المريض حتى يكتشف الطبيب قدرته على تحريك فخذه من عدمها.
  • كل تلك الإجراءات تساعد الطبيب في تشخيص حالة المريض.
  • يتم الخضوع للفحوصات المخبرية، حيث يقوم المريض حينها بالقيام ببعض التحاليل المخبرية حتى يتم الكشف عن وجود أجسام قد تشير إلى ألم الورك.

علاج ألم الورك بالأدوية

العلاج بالأدوية هو الخيار الأول للطبيب دائمًا، حيث يقوم الطبيب بما يلي:

  • وصف بعض الأدوية التي لها دور في تخفيف الأعراض التي يمكن يعاني منها المريض.
  • وصف العلاجات الفموية التي تستخدم كمضادات للاكتئاب.
  • من الممكن أن يرى الطبيب أن هناك حاجة للحقن، من أجل الحصول على نتائج علاجية أسرع.
  • قد يكون من الهام القيام بدهن بعض الكريمات، والمداومة بعد حضور جلسات العلاج الطبيعي.

علاج ألم الورك بالجراحة

هذا الخيار يلجأ له الطبيب عندما فشل العلاج في تحقيق النتائج المتوقعة، فهو الخيار المناسب مع الحالات التالية:

  • الإصابة بنخر في العظام.
  • المعاناة مع مرض الروماتويد، فيقوم الطبيب هنا بإبدال مفصل الورك حتى يخفف من الألم وتحسن حركة الشخص.
  • في مرض الذئبة الحمامية يقوم الطبيب في تلك الحالة بنخر العظام، وذلك عن طريق إزالة جزء من بطانة المفصل، فيتم التخلص من الغشاء المفصلي.

كانت تلك تجربتي مع ألم الورك، وأهم من أنصحكم به هو زيارة الطبيب عند الشعور بأي ألم في الورك، فقد يكون السبب لديكم مختلف عن السبب لدي، فالطبيب هو من سوف يشخص مرضك بشكل سليم، وَيكتب من أجلك العلاج الذي يناسب حالتك.

  • Sarah Rezk
  • منذ 4 أسابيع
  • تجربتي

اسئلة شائعة

  • هل المشي يخفف الم الورك؟

    في بعض الحالات

  • أين يقع الورك؟

    هي جزء من جسم الإنسان جانبيًا لمنطقة الألوية التي تربط الأطراف السفلية بجذع الجسم

  • هل القولون يسبب ألم في الورك؟

    يعد من أحد مسببات آلام الظهر والورك وأسفل القدم،

  • هل الكلى تسبب الم في الورك؟

    نعم

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.